منتديات امجاد العراق

لا اله الا الله محمد رسول الله
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوراليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصيدة بعنوان فلوجة العز

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد الله
مشرف
مشرف
avatar

عدد الرسائل : 276
العمر : 34
تاريخ التسجيل : 27/04/2008

مُساهمةموضوع: قصيدة بعنوان فلوجة العز   الإثنين مايو 19, 2008 10:18 am


فلوجةَ العزِّ زانَت جيدَك الدررُ***وازدان في ناظريك البؤبؤ الذئِر

فلوجةَ المجدِ يا أمَّ الرجالِ ألا *** ياليتَ شعري أيحسِنُ وصفَك
الشعرُ؟!

لله درك قد شافيت أفئدةً *** مذ ضاعت القدس لم يهنأ لها وَطَرُ

واحرَّ قلبي بلاد الرافدين غدت *** مرعى الخنازيرِ في أنفاسها القَذََرُ

وللمآسي شهودٌ ليس آخرَهم *** أبو غريب وأنسابٌ له كثرُ


وفي العراق سيوف من عراقتها ***لا غِمد يكفرُها عن صدر من كفروا

حتى استحالت لهم بغداد مقبرةً ***وفي الرَّمَادي رمادُ العلج ينتشرُ

لمّا دنا الرتل منهم في ترقبِه *** أتاهُ من وابلِ الأقدار مُزدَجرُ

وهل يعيش غراب البين في دَعَةٍ *** إذا دهاهُ من الفلوجة النَّمِرُ ؟!

لقد سطَرتُم على التاريخ ملحمة *** مِدادُها بسخيّ الدمّ مختصرُ

ما ضرّهم أن يقول الخُبرَ مرتزقٌ *** إذا أراد "شهيدًا" قال "منتحرُ"

أو غرَّهم أن يكيل المدحَ ذو ولهٍ *** مستبشرٌ أبدا في وجهه الظفرُ

فهم وقوف على الحالين في جَلَدٍ *** قرآنهم بيد.. والزند ينتظر

وهم ليوث على الأهوال مقبلة *** إن أدبر الصحبُ والخلانُ والبشر

بغدادُ يا وطنا من غير خارطةٍ *** يحدّه القلبُ والتاريخُ والعِبرُ

ويا خريطةَ أوطانٍ بها دَرَجَت *** سحابة المجدِ في العلياء تفتخرُ

فيها رجالٌ يحاكون الذين مَضَوا *** عزمًا وسيرتهم تحكي الذي غَبَروا

رداؤها العزُّ من عزِّ الإله لها *** والكبرياء قميصٌ فيه تتّــزر

ولي بلادٌ حدود الشرق تغرُبُها *** وشرقها بحدود الغربِ ينحسِرُ

إن كنتَ تحسب للتاريخ خاتمةً *** فللزمانِ ثيابٌ كلها غِيَرُ

قد ظن في دمنا ابنُ العلقميِّ فنا *** لكن برحمةِ ربي أسلم التترُ


الله أكبر دوّت فوق بهرَجِهِم *** بُشراً فما أغنَت الأهوَالُ و النُّذُرُ

الله أكبر فتيانٌ بلا مددٍ *** وهم عن القاذِفاتِ الضَّارياتِ عَرُوا

الله أكبر كم جادو بِمُعتَصِمٍ *** إذا أَتَاهُم مِن المَلهُوفَةِ الخبرُ

الله أكبر تَعْلُوا فَوْقَ أَكبَرِهِم *** بَأْسًا وأعظمِهم جندا وإن كثروا

إن يسقطوا كِسَفًا من كل قاصفة *** فالله أكبر لا تبقي ولا تذر

الله أكبر كم طيارةٍ سقطت *** بطلقة من سلاح هدِّه الكبرُ

وفي العراق رجال كلهم نُجُبٌ *** كأنهم في جيوش ابن الوليد ضَرُوا

فللمعنّى من الأحفادِ كوكبةٌ *** وللمُثَنَّى طريقٌ فوقه عبروا

لا يخطىء العلجَ حتى في محصّنةٍ *** كأنه مَلَكٌ في قوسه القدرُ

وهاهم العُربُ أشلاءٌ ممزعةٌ***وكلّ شلوٍ إذا عاينتَ مبتترُ

قد أجمعوا أمرَهم في كل داهيةٍ *** أصابتِ الغربَ أن الحلَّ مؤتمرُ

أفتى لهم عالمٌ من مراجِعِه *** ((جهلٌ))و أهواؤه والحاكمُ الزُّمِرُ

إرهابهم جائزٌ شرعا ومذهبنا *** في غمرة الذَّبِّ عن أوطاننا نُكُرُ

تهوي علينا فتاواهم معلَّبة *** من مدفع بثقيل الخزيِ ينفجرُ

إن كان موطنُكم كرسيَّ مقعدِكم *** فللكراسي مساميرٌ لها عُمُر

أو كان بلّد إحساسا لكم هلع *** من الصليب فأين اللهُ يامُضَرُ؟


يا أمتي لَمْلِمِي الأعضاءَ في جسدٍ *** إذا اشتكى منه عضو عمّه السَّهرُ

فكم وكم أنشأ التاريخ يذكرنا *** وكلما عزّ نصرٌ بزّ منتصر

وكلما شاب مّنا مفرق نبَتَت *** مكانه شعَراتٌ كلها سُمُر

فلا يسؤكِ ابتدار الليل من غدِنا *** فما بعيدَ الليالي غيرُه الفجرُ


ويا صلاحًا له الأمصار خاضعةٌ *** أبشر فقد فرّ من تكريتٍ الصفُرُ

ما ألف صارخةٍ أو ألف بارجةٍ *** وفي ذخيرتِنا الأرواح تُدَّخر ؟

أو ألف كاسحة أو ألف قاذفة *** أو ألف طائرة في بطنها غُدَرْ ؟

ورب نافِثَةٍ تهوي مصّرعة *** برميةٍ من فتى في كفه حَجَرُ

وربّ أشعثَ في ليلاءَ حالكة***يدعو فتهوي بسهمٍ اسمه "القدَرُ"

وإن يغيروا بإذفنشٍ لهم قذرٍ *** فحسبنا تاشفينٌ وجهه القَمَرُ

يا ويح حوراءَ في الفردوس يفتنها *** عينا شهيدٍ وقد فاح الشّذا العَطِرُ

حتى كأني أرى غيراءَ في بلدي *** غزِّية العينِ في أهدابِها الحَوَرُ

فنحن موردُناهدي النبي وهم *** صُليّــِب والغِنا والخَمْرُ و العَهَرُ

بغداد دونك من دمي بمغرفة *** إذ كان حِبْرُ يراعي ليس يعتذرُ


الله أكبر لا نلوي على أحدٍ *** بغيرها فانظرونا يوم ننتصرُ

"إن تنصروا الله ينصركم" كذا نَزَلت *** فلا يُغَرُّ بما قد قاله الأشِرُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصيدة بعنوان فلوجة العز
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات امجاد العراق :: المنتديات العامه :: المنتدى العام-
انتقل الى: